گفتمان انقلاب اسلامی

انقلاب اسلامی-نظام اسلامی-دولت اسلامی-جامعه اسلامی-تمدن اسلامی
مشخصات بلاگ

سال حمایت از کالای ایرانی


ما متأسفانه در برخى از اوقات گذشته، مى ‏دیدیم که بعضى از کسانى که مرتبط با مسئولین بودند یا حتى خودشان مسئول یک بخشى بودند، کأنّه از گفتمان انقلاب در مقابل دیگران شرمنده‏ اند و خجالت مى‏ کشند که حقایق انقلاب را بر زبان جارى کنند یا آن‏ها را پیگیرى کنند یا به آن‏ها اهمیت بدهند! این براى یک جامعه خیلى بلاى بزرگى است‏.امام خامنه ای02/06/1387


برای خرید کتاب ها می تونید با شماره 09103858079تماس بگیرید.

چهارشنبه, ۳ تیر ۱۳۹۴، ۰۹:۵۶ ب.ظ

الخطاب الإسلامی الحدیث


و تبعاً لحرکة الثورة الإسلامیة العظیمة فإن الرایة الیوم فی أیدیکم. أیة رایة؟ رایة «الخطاب الإسلامی الحدیث» الباعث على سعادة البشریة و المؤدی إلیها. لیعلم الجمیع هذا، الخطاب الإسلامی خطاب فلاح و انفراج لکل البشر و الإنسانیة. هذا الخطاب فی أیدی الشباب الیوم، و هذا الخطاب الجدید و الجذاب أوجدته الثورة الإسلامیة بقیادة إمامنا الخمینی الجلیل، و وضعته تحت تصرف هذا الشعب الذکی الواعی العارف للجمیل، فأخذه و اغتنمه و حرسه إلى الیوم. و استطاعت تضحیة الشعب الإیرانی التی کانت ملحمة الدفاع المقدس أحد أهم مظاهره، رفع هذه الرایة الیوم.
فی مقابل هذه الرایة و فی مقابل هذا الخطاب هناک خطاب الجاهلیة فی العالم الیوم. الخطاب الإسلامی ینادی بالعدالة و حریة الإنسان و زوال أرضیات الاستکبار و الاستعمار و القضاء على نظام الهیمنة فی کل العالم، بمعنى أن لا یعود هناک فی العالم تیاران و جانبان أحدهما مهیمن و الثانی خاضع للهیمنة. هذا هو خطاب النظام الإسلامی، و هذه هی الرایة التی فی أیدیکم. و الوضع المقابل لهذا هو الخطاب الظالم و التعسفی و المتکبر و الأنانی الذی تطلقه القوى الاحتکاریة فی العالم و قوى الهیمنة فی العالم المعتمدة على المرافق الاقتصادیة الکبرى فی العالم، و هی قوى کانت موجودة فی العالم دوماً و توجد الیوم أیضاً. فی الماضی کانت تعبر عن حقیقتها بصراحة و وقاحة لسانیة جلیة، و الیوم تمرر أعمالها بنفاق و ریاء بأقنعة متنوعة من الألفاظ الجمیلة مثل حقوق الإنسان و عدم العنف و ما إلى ذلک، لکن الأعین الثاقبة للشعوب تستطیع التشخیص و التمییز و یمکنها مشاهدة هذین الخطابین فی مقابل بعضهما. هذان الخطابان لا یتصالحان و لا یقتربان أحدهما من الآخر، و لا یمکنهما أن یتصالحا. أحد الخطابین خطاب الظلم و العدوانیة ضد المظلومین و الشعوب، و الخطاب الثانی خطاب حمایة المظلومین و مواجهة الظالمین، فکیف یمکن لهذین أن یتعاضدا و یتعاونا؟ و کیف یستطیعان أن یقتربا من بعضهما؟ هذا ما یدرکه العالم الیوم و یفهمه.
یحاول أعداؤنا فی إعلامهم تصویر الجمهوریة الإسلامیة على أنها معزولة. الجمهوریة الإسلامیة لیست معزولة، و هی فی قلوب شعوب العالم منذ أن تأسست إلى هذا الیوم. نعم، أین ما کان هناک إعلام و تشویه و تسوید للصورة قد تکتم حقیقة من الحقائق، لکنها ستبقى مکتومة إلى مدة محدودة من الزمن. أنظروا منذ بدایة الثورة و إلى الیوم متى ما سافر رؤساء الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة إلى البلدان الأخرى و التقوا بالشعوب أعربت الشعوب عن إعجابها بهم فی سلوکها و أقوالها. و هذا الأمر لا یختص بدورة و فترة معینة إنما کان منذ بدایة الثورة إلى یومنا هذا، سواء فی شمال أفریقیا أو فی وسط أفریقیا أو فی منطقة غرب آسیا - التی یصر الغربیون على تسمیتها بالشرق الأوسط - أو فی شرق آسیا و فی شبه القارة و حتى فی بلدان مجاورة للبلدان الأوربیة، أین ما ذهب رؤساء الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، و سمح بالأمر و أبدوا هم الهمم للقاء بالناس أبدى الناس هناک إعجابهم و حبهم. و هکذا هو الوضع الیوم فی کل العالم.
اسمکم الیوم و اسم الشعب الإیرانی رفیع و مجید فی العالم و بین الشعوب و بین أحرار العالم. فکیف هو بین الحکومات؟ کذلک هو الحال بین الحکومات أیضاً، فالحکومات بدورها تتشکل من البشر. الذین هم لیسوا بسود القلوب و الطویة و الوجوه کثیراً، و الذین هم لیسوا غرقى فی الشهوات، و الذین لم یتقبلوا خدمة الاستکبار من أعماق قلوبهم و أرواحهم، هم أیضاً یعترفون بعظمة شعب إیران و عظمة ذلک النظام الذی استطاع التقدم بهذا الشعب على هذا النحو. فی المؤتمرات و الملتقیات التی أقیمت فی بلدنا - سواء المؤتمر الإسلامی (2) أو مؤتمر عدم الانحیاز (3) - تجمع هنا معظم الرؤساء و المسؤولین البارزین فی العالم و أبدوا حبهم و إعجابهم. یقال إن إیران معزولة! المعزولون هم أولئک الذین لا یستطیعون إلا بالقوة و المال و الدولار أن یجتذبوا القلوب إلیهم، فلا رسالتهم و لا تصریحاتهم و لا أعمالهم لیس فیها أیة جاذبیة فی العالم. شبابی الأعزاء، و یا أبناء الشعب الإیرانی الأعزاء، أنتم الیوم و هذه الرایة المجیدة. فی هذه الجامعة و فی کل مکان و قطاع و مرفق من البلاد یتحرک الشباب الإیرانی بإیمان فی هذا السبیل.
إننا لن نسخر عزتنا التی اکتسبناها بواسطة الإسلام و النظام الإسلامی و الحرکة الثوریة و النظرة الثوریة و المبادئ الثوریة. الأعداء فی الوقت الراهن یخلقون التحدیات و یصنعون فی کل یوم تحدیاً بشکل من الأشکال لجمهوریة إیران الإسلامیة، و نحن لا نخاف و لا نهاب ذلک. لو کنا جسماً بلا روح و لا حراک لما کانت هناک تحدیات ضدنا، إنما نحن متحرکون و أحیاء و نسیر نحو النمو و الرشد و نمتاز بالنشاط و الحیویة، لذلک یجب أن نتوقع حدوث تحدیات أمامنا، و سوف نتجاوز هذه التحدیات بالتوکل على الله تعالى و بالثقة بالوعود الإلهیة و الاعتماد على الذات و النفس. لقد أساء الأعداء الفهم و أساءوا معرفة شعب إیران و لم یعرفوا المسؤولین فی الجمهوریة الإسلامیة جیداً، لذلک راحوا یتحدثون بمنطق القوة. فی هذه الأمور المتعلقة بالمفاوضات النوویة یتحدثون بمنطق العسف و القوة و هذا دلیل على أنهم لم یعرفوا شعب إیران و مؤشر على أنهم لم یعرفوا حکومتنا، فحکومتنا لن تستسلم، و هی جزء من الشعب و نابعة من هذا الشعب و تتقدم و تسیر بنفس هذه المبادئ، و قد نمت و تطورت بهذه المبادئ. بمقدار ما تتراجع الحکومة أو الشعب أو المسؤولین أمام هذا العدو فإنه سیتقدم إلى الأمام، فهو عدو جشع مستزید لا یقنع إلا بالاستکبار و الاستعمار و الهیمنة على الشعوب. الأعداء یتقدمون ما استطاعوا إلى ذلک سبیلاً، لذا ینبغی تشیید سور متین من العزم و التوکل و الاقتدار الوطنی فی وجه هؤلاء الأعداء.

موافقین ۰ مخالفین ۰ ۹۴/۰۴/۰۳
گفتمان ساز

نظرات  (۰)

هیچ نظری هنوز ثبت نشده است

ارسال نظر

ارسال نظر آزاد است، اما اگر قبلا در بیان ثبت نام کرده اید می توانید ابتدا وارد شوید.
شما میتوانید از این تگهای html استفاده کنید:
<b> یا <strong>، <em> یا <i>، <u>، <strike> یا <s>، <sup>، <sub>، <blockquote>، <code>، <pre>، <hr>، <br>، <p>، <a href="" title="">، <span style="">، <div align="">
تجدید کد امنیتی